Sunday, December 09, 2007

مقتطفات من الرواية و هي تعكس حال المجتمع العربي و تربيته لرجاله و الدعوة إلي تمرد المرأة لإظهار صوتها و رفضها لموروثات تأججت برأس كل رجل عربي ، يقول ما لا يفعله:



*

*

تحب المرأة أن تشعر بحاجة الرجل إليها،كما هي حاجتها إلي هدية صغيرة منه،أو كلمة أصغر بكثير. لا سعادة في حياة المرأة تعادل سعادتها بزوج لا يستغني عنها.

لا زوج يشتاق إليها لحظات ، ثم يتركها قطعة محترقة على فراش مبتل.

*

*



المرأة الحقيقية هي التي تحب أن تتدفأ بحنان رجل أقوى منها، فتكون له مكملا لا تابعا،لا أقوى من شخصيته،ولا أدني من كرامتها.



يتبع ....





12 comments:

Reflections said...

"المرأة الحقيقية هي التي تحب أن تتدفأ بحنان رجل أقوى منها،
فتكون له مكملا لا تابعا،
لا أقوى من شخصيته،
ولا أدني من كرامتها."

I AGREEEE

bo9ali7 said...

تابعا،لا أقوى من شخصيته،ولا أدني من كرامتها

يا سلام
نبي عنوان الرواية عاد

charisma said...

صباح الورد

لا يشتاق اليها لحظات ثم يتركها قطعه محترقه على فراش مبتل

اتوقع ماله داعى اعلق واخرب قوه التعبير بهالسطرين

:*

Kuw_Son said...

كلام سليم :)

Яeema said...

الصبر زين
ما خلصت من الروايه

فتى الجبل said...

كلمات معبرة

nice said...

أهم شي


يتبع
:-)

::heba:: said...

كلماتك رائعه فعلا وتحمل بين طياتها
معاني وحقائق رائعه
هذي زيارتي الاولى لهذا المكان
لكني فعلا احببته : ))

ريما ابدعتي بكلماتك
وبتصويرك ايضا : ))

Selezya said...

خوش كلام يرضينا :)

Smile said...

تحب المرأة أن تشعر بحاجة الرجل اليها
كلام عين الصح
يشعر المرأه بمكانتها عند الرجل وقوتها
جني عرفت اسم الروايه
:)

What Will Be , Will Be .. said...
This comment has been removed by the author.
What Will Be , Will Be .. said...

Kalam jameel

ilmushkila

inna

Most Men ille ashofhm these Days o fe kil il kwt tagreban ARE ( REjJalaa Wara2 ) 6b3an ako estethna2at ..

bs atkalam 3n il a`3lab ..

Y3een allah Ladeis ;)